أخبار البلدان

تفاصيل مقتل الطفلة ريتاج البديري بالعراق انتقاماً من والدها وإحراق جثتها

مقتل ريتاج قيس غافل البديري

تعرف على تفاصيل مقتل الطفلة ريتاج في العراق، فقد تسبب مقتل الطفلة ريتاج البديري صاحبة الـ 9 سنوات في محافظة بابل بوسط العراق، بردة فعل غاضبة في الشارع العراقي، إذ تم العثور على جثتها محروقة بعد تعرضها للقتل بطريقة بشعة.

مقتل الطفلة ريتاج البديري في العراق

أثارت جريمة قتل الطفلة ريتاج قيس غافل البديري، البالغة من العمر 9 سنوات، صدمة وغضباً عارمين في العراق، أعلنت قيادة شرطة محافظة بابل عن القبض على المتهمة بارتكاب هذه الجريمة الشنيعة بدافع الانتقام من والد ريتاج.

حيث تم العثور على جثة الطفلة ريتاج محترقة في منزل في ناحية الإسكندرية بمحافظة بابل، والأمور أصبحت واضحة بسرعة بعد أن كشفت التحقيقات الأولية أن المتهمة بقتل الطفلة المغدورة هي امرأة تبلغ من العمر 36 عامًا.

شكّل قائد شرطة المحافظة اللواء خالد تركي الشمري ، فريق عمل باشرافه وبالتنسيق مع السلطة القضائية لمعرفة الملابسات .

تفجرت مشاعر الحزن والغضب بين العراقيين على وسائل التواصل الاجتماعي بعد هذه الجريمة النكراء، وتمت مطالبة بتطبيق أقصى العقوبات على الجانية، التي قتلت الطفلة بطريقة بشعة وقامت بحرق جثتها.

وفي تفاصيل سبب قتل الطفلة العراقية ريتاج قيس غافل البديري، تبين أن المرأة ارتكبت هذه الجريمة انتقامًا من والد الطفلة، الذي تسبب في وفاة ابنتها البالغة من العمر أربعة أشهر قبل أربعة أشهر بسبب سقوطها من يديه.

شيعت الطفلة ريتاج البديري إلى مثواها الأخير في مقبرة وادي السلام بمحافظة النجف، الجريمة هذه تعكس أهمية تعزيز الوعي بحقوق الأطفال وتفعيل العقوبات الصارمة ضد مرتكبي الجرائم البشعة ضد الأبرياء.

وقد أثارت الجريمة البشعة موجة غضب عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ يرى الكثيرون أن الانتقام من الأبناء لا يُغتفر، مطالبين بتوقيع أقصى العقوبات بحق القاتلة.

وتجدد المطالبات بضرورة تشديد العقوبات على جرائم القتل، وخاصة تلك التي تطال الأطفال الأبرياء، في محاولة لوضع حد لمثل هذه الجرائم غير الأخلاقية التي تُرتكب بدافع الثأر أو الانتقام.

فيديو مقتل الطفلة ريتاج قيس غافل البديري

زر الذهاب إلى الأعلى