أخبار البلدان

قصة صالحة الرشيدي التي انغدر بها قبل ٨ سنوات في السعودية

قصة صالحة الرشيدي

قصة صالحة الرشيدي، أعلنت وزارة الداخلية السعودية يوم الاثنين ١٣ محرم ١٤٤٥ عن تنفيذ حكم القتل تعزيرا بقاتل صالحة الرشيدي (راضي بن هنى بن عائض القلادي الرشيدي) وهو ابن زوج المغدور بها في مدينة حائل.

وأصدر الداخلية السعودية بيان رسمي حول تنفيذ الحكم قال الله تعالى (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُون اللَّهَ وَرَسُولَهٌ وَيَسْعَوْن فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنْفوْا مِن الأَرْضِ ذلِكَ لهُمْ خَزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذابٌ عَظِيمٌ).

ويبحث الكثير خلال الساعات الماضية عبر متصفحات الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي عن تفاصيل مقتل صالحة الرشيدي، لذلك ننشر لكم عبر عرب ميرور قصة صالحة الرشيدي التي انغدر بها قبل ٨ سنوات في السعودية.

قصة صالحة الرشيدي

قصة مقتل صالحة الرشيدي تمت منذ ثمنية أعوام في مدينة حائل بالمملكة العربية السعودية، حيث اقدم ابن زوجها القاتل راضي بن هنى بن عائض القلادي الرشيدي حيث قام بالاعتداء عليها بالضرب في أيام متعاقبة بأداة صلبة، وتعذيبها بتقييد يديها ورجليها، وعدم إسعافها مما أدى إلى وفاتها، ودفنها خارج البناية ولم يقم بالابلاغ عن جريمته.

لمعرفة أحداث القصة اضغط هنا.

قصة صالحة الرشيدي
قصة صالحة الرشيدي

زر الذهاب إلى الأعلى