منوعاتمشاهير

فيديو فضيحة دكتور التجميل العراقي حسين الساهر بدون تشويش

فضيحة الدكتور حسين الساهر سناب شات

تعرف على تفاصيل فيديو فضيحة دكتور التجميل العراقي حسين الساهر وانتهاك خصوصية النساء، فقد بدا البحث عن فيديو الدكتور حسين الساهر الشهير بعمليات تضييق المهبل وشد الأرداف وتكبير المؤخرة والصدر للسيدان، فضيحة دكتور التجميل العراقي الذي أنتهك خصوصية المرضى والعراقيات وقام بـ استغلالهم جنسيا.

فجرت فيديوهات الدكتور حسين الساهر، دكتور التجميل العراقي، فضيحة كبيرة هزّت المجتمع العراقي وأثارت غضب الجميع، يُعتبر حسين الساهر متخصصًا في إجراء عمليات التجميل للنساء، ولكن ما كان يفعله في كواليس هذه العمليات يكشف عن سلوك غير مقبول وأخلاقي ويعرض فيديوهات بدون تشويش.

تفاصيل فيديو فضيحة دكتور حسين الساهر تضيق المهبل

أثارت فيديوهات الدكتور حسين الساهر خلال تضيق المهبل جدلاً واسعاً في الأوساط العراقية والعربية، وبعد تسريب مقاطع فيديو تظهر دكتور التجميل العراقي وهو ينتهك خصوصية نساء خضعن لعمليات تجميلية لديه في مناطق حساسة.

ففي المقاطع المسربة، مقطع حسين الساهر بمكان حساس ، يظهر الساهر وهو يجري عمليات جراحية في مناطق حساسة من أجساد النساء، دون احترام لخصوصيتهن، بل إنه قام ببث بعض المقاطع مباشرة على وسائل التواصل، في انتهاك صارخ للخصوصية.

وقد أثارت فضيحة دكتور التجميل العراقي حسين الساهر غضباً واسعاً، وطالب الكثيرون بمقاضاة الساهر ومنعه من مزاولة المهنة، باعتبار أن ما قام به يمثل إهانة للمرأة واعتداءً على حرمتها.

ورغم اعتذارات الساهر، إلا أن الرأي العام مازال يطالب بمحاسبته وعدم التساهل معه، خشية تكرار مثل هذه التصرفات غير الأخلاقية مع نساء أخريات تحت عنوان فيديو فضيحة الدكتور حسين الساهر دكتور التجميل العراقي.

قام الإعلامي العراقي الشهير قحطان عدنان بفضح هذه القضية المثيرة للجدل عندما كشف عن فيديوهات للدكتور حسين الساهر تُظهر عمليات التجميل التي يقوم بها.

من هو حسين الساهر دكتور التجميل العراقي؟

حسين الساهر من مواليد ثمانينات القرن الماضي بالعراق، وهو طبيب عراقي الجنسية ،يعد الدكتور حسين الساهر متخصصًا في إجراءات التجميل للنساء، ومن ضمنها عمليات تضيق المهبل وشد الأرداف وتكبير الثدي.

يشار إلى ان د حسين الساهر طبيب التجميل والليزر حاصل على بورد جامعة هومبولت الألمانية ببرلين، لديه مستشفي خاص به يتواجد بمنطقة ألأعظميه بالعراق.

كما انه من اشهر أطباء التجميل على مستوى العراق ورجل ذو خبر طويلة في عالم التجميل ذو أصول عراقية والأرجح في ديانته أنه يعتنق الديانة الإسلامية، ولدية سناب شات وانستقرام وتويتر يقوم بنشر الفيديوهات لمتابعية.

ولا شك أن هذا النجاح الطبي انقلب إلى كابوس للكثيرات وسرّ فظيع يُمارسه الدكتور، وهو ما كشف عنه الإعلامي العراقي الشهير قحطان عدنان عبر قناتة الرسمية على يويتوب.

فقد انشرت فيديوهات للطبيب يقوم بتصوير حساس ومخلٍ لخصوصية النساء اللاتي يخضعن لعمليات التجميل، ونشر هذه المقاطع المشينة على وسائل التواصل الاجتماعي.

سناب د حسين الساهر العراقي انستقرام
سناب د حسين الساهر العراقي انستقرام

فقد اتهم النشطاء تجاوز الدكتور حسين الساهر حدوده المهنية وعدم احترام خصوصية مرضاه، وتجسد فضيحة دكتور التجميل العراقي حسين الساهر خطورة تلك الظاهرة وحاجة المجتمع لفرض قوانين وإجراءات تنظم عمليات التجميل وتضمن حماية حقوق وخصوصية المرضى.

سناب الدكتور حسين الساهر

الدكتور حسين الساهر يمتلك حساب على أغلب مواقع التواصل وخاصة سناب شات وأنستقرام وتليجرام ، وقد لاقى أهمية كبيرة في المجالات التي تسعى على إيجابيات التواصل مع المرضى.

إن الدكتور حسين الساهر أحد أبرز المتخصصين في علم المكياج والليزر والتجميل ويمتلك شعبية كبيرة وشهرة واسعة في جميع أنحاء دولة العراق من حيث الاهتمامات والنجاحات التي قام على توفيرها في المراكز التي يمتلكها بصورة مؤثرة جدا.

كما يمكنكم الآن الدخول عبر حساب سناب الدكتور حسين الساهر برابط مباشر وحصري، فقط كتابة اسم الدكتور في خانة البحث على اي مواقع التواصل ومحركات البحث.

ولكننا بعد التحري وجدنا العديد من الصفحات الرسمية الموثوقة التي تتحدث حول الدكتور، استمروا في متابعتنا لتحصلوا على كل جديد.

سناب د حسين الساهر العراقي انستقرام
سناب د حسين الساهر العراقي انستقرام

فيديو الدكتور حسين الساهر كامل بدون تشويش

وتمثلت الفضيحة في عدم احترام خصوصية المرضى اللواتي يخضعن للعمليات، حيث قام الدكتور بتصوير أماكن حساسة لهنّ خلال فترة التخدير ونشر هذه المقاطع على وسائل التواصل الاجتماعي مع عدم مراعاة الاعتبار الطبي.

بالإضافة إلى ذلك، تم تسريب أكثر من فيديو يُظهر حسين الساهر وهو يقوم بإجراء عمليات تجميل لعدد من النساء في مناطق حساسة من أجسادهن، وتم بث مراحل العملية أثناء تخدير المرأة.

وهذا المشهد المروع يكشف عن سوء استغلال السيدات جنسيًا أثناء فترة التخدير، مما يعد جريمة جنسية خطيرة تستحق أقسى العقوبات القانونية.

تسريب فيديو عملية الساهر لـ تضييق المهبل جراحيا

تلقت الفضيحة تفاعلًا غاضبًا من الجمهور والمجتمع العراقي بأكمله، وطالب الكثيرون بضرورة اتخاذ إجراءات صارمة ضد حسين الساهر، ويجب أن يكون النظام القضائي على أهبة الاستعداد للتحقيق في هذه القضية واتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة المتورطين وتوفير العدالة للضحايا.

لا يُعد هذا الموقف نموذجًا مقبولًا لسلوك الأطباء والمهنيين الطبيين، ويجب على المجتمع أن يتجنب التهاون في التعامل مع هذا النوع من الجرائم الجنسية. يجب أن تعمل الجهات المختصة على وضع قوانين وسياسات صارمة تحمي خصوصية المرضى وتضمن محاسبة أي شخص ينتهك هذه الخصوصية ويسيء استخدام الثقة التي يوليها له المرضى.

في النهاية، يجب أن نتعامل مع تسريب فيديو عملية تضييق المهبل جراحيا بجدية مع تلك الفضيحة الصادمة، وتوفير الحماية للسيدات لضمان عدم تكرار مثل هذه الممارسات غير الأخلاقية في المستقبل.

أصبحت الفضائح في مجال التجميل قضية تشغل بال الجمهور، وقد جردت فضيحة الدكتور حسين الساهر، دكتور التجميل العراقي الشهير، النساء من حقوقهن وخصوصياتهن، وسط مطالب بضرورة إيفاقه عن مزاولة عمله.

زر الذهاب إلى الأعلى