أخبار البلدان

القبض على كويتي يلاحق المصريين العاملين بالكويت و يصور أملاكهم في مصر

عادل سليمان الهاملي يلاحق المصريين

تعرف على حقيقة القبض على المدون الكويتي عادل سليمان الهاملي بسبب ملاحقة المصريين العاملين بالكويت وتصوير أملاكهم في مصر، حيث نشر المواطن الكويتي فيديوهات من رحلتة داخل محافظات مصر، وقال انة سيظل يلاحق المصريين الوافدين الى الكويت ويصور أملاكهم.

فيديو كويتي يلاحق المصريين وصور أملاكهم

فقد كشفت وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج إنها ستتوجه إلى حكومة وسفارة الكويت في مصر، لمتابعة قضية تعرض بعض الوافدين المصريين العاملين بـ الجمعيات التعاونية من الإعتداء على خصوصياتهم وتصوير أملاكهم على يد مواطن كويتي إدعى انهم سارقين هذة الأموال.

كما تم رفع قضية على المواطن الكويتى المسىء لمصر عن طريق محامى كويتي، بتوكيل من مواطن كويتي هو محمد الظفيري مع تقديم اعتذار للسفير المصرى بالكويت، بعد إتهامهم ببناء ثرواتهم بالفساد والرشوة من الجمعيات التعاونية بالكويت.

وحتى الان لم تعلن السلطات الأمنية في الكويت أو مصر القبض على المدوّن الكويتي المشهور عادل سليمان الهاملي، وذلك بعد اتهامه بملاحقة المصريين الوافدين إلى الكويت وتصوير أملاكهم في مصر بطريقة خاصة وغير مشروعة دولياً وقد أخل بالقانون.

وكانت هذه الواقعة قد أثارت جدلا واسعا بين المصريين المقيمين في الكويت، حيث تم نشر فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر عادل سليمان الهاملي وهو يلاحق المصريين ويصور منازلهم وسياراتهم في محافظات مصر خلسة.

ويدّعي في تلك الفيديوهات أن هذه الأملاك هي أموال الكويتيين، وقد أثارت هذه الأفعال استياء وغضب المصريين العاملين في الكويت، خاصةً وأن رواتبهم لا تتجاوز 300 دينار كويتي شهريًا.

بالإضافة إلى أنهم يعملون بجد واجتهاد لإعالة أنفسهم وعائلاتهم، ولا يستحقون أن يتعرضوا لهذا النوع من التحرش والاضطهاد، بعد ان زار عدة مدن ومحافظات مصرية لتوثيق ادعاءاته ومنها محافظة أسيوط ومدينة بنها ومحافظة بني سويف.

وبالتالي، فإن القبض على المدوّن الكويتي عادل سليمان الهاملي يعتبر خطوة مهمة نحو تطبيق العدالة وحماية حقوق الوافدين في الكويت، ونأمل أن يكون هذا الحادثة درسًا للجميع بأن الاحتكام إلى القانون واحترام حقوق الآخرين هو الطريق الصحيح للتعايش السلمي بين الشعوب والأمم.

فقد قام المدون الكويتي الذي يدعى عادل سليمان الهاملي بملاحقة أملاك المصريين العاملين بالكويت وخاصة بمحافظة اسيوط والفيوم وبنها وعدد من المحافظات ، وقال بالفيديو رحلتي الى اسيوط في مصر “راح اصور سيارات كويتية يملكها وافدين رغم ان رواتبهم 150 دينار”.

فقد نشر المواطن عادل سليمان الهاملي مقطع فيديو في محافظة أسيوط من سيارته صور فيه السيارات الكويتية التي تم تحميلها من بعض الوافدين في الكويت، وقال أن رواتب المصريين في الكويت 120 إلى 150 دينار فكيف جاءوا بهذه السيارات علماً أنهم يعملون في التعاونيات؟.

كما صور عمارات وبيوتهم عبر نقل مباشر مزود بالمستندات والأوراق، وقد أثارت مقاطع الهاملي التي بدا أنه يبحث عن الشهرة والانتشار من خلالها ردود أفعال واسعة من نشطاء كويتيين ومصريين وفتح ملف وافدين الجمعيات التعاونية.

وعلق مواطن مصري في مكايدة لمصور الفيديو الكويتي بأن “المصريين الذين يعملون في الكويت ويبنون بيوتاً ويشترون سيارات هم شبعانون من الأساس والأموال التي يحضرونها من عملهم في الكويت لا يصرفونها بل يدخرونها وينشئون بها مشاريع لأنهم لا يحتاجونها”.

وعلق صاحب حساب “لك يا مصر السلامة”: “الجمعيات في الكويت وأنت كويتي والمال مال كويتي، وأنت جاي تحاسبهم في أسيوط إذا افترضنا أن هناك شبهة فساد فعلاً”، واستدرك بنبرة ساخرة:”برافو عليك يا عبقري”.

وعقب أيمن مخاطباً الهاملي :” هذه الأموال ليست بفضلك ولا بفضل غيرك.. تعبت وشقيت وجاعت أياماً وسنين لكي تجني قرشين وتشتري فيها سيارة كانت تعتبر حلماً بالنسبة لهم”.

وقال تركي المحمود بنبرة تهكم : “سافرت واشتريت تذاكر ودفعت أجرة سكن واستأجرت سيارة لكي تلاحق هؤلاء الناس في ديارهم وتصور سياراتهم”، وتابع:” لهذه الدرجة ليس لديك حياة وأشغال أو هدف.. يعني اقل شيء استمتع في سفرتك واترك الناس ربنا وربهم الله.”

زر الذهاب إلى الأعلى