الأطفال الأكثر معاناة في أزمة تغير المناخ وزراعة الأشجار هي العلاج الأنسب

0

كشفت دراسات وأبحاث تم إجرائها من قبل العلماء أن الأطفال الأكثر معاناة بسبب أزمة تغير المناخ، حيث اقترح العلماء زراعة الأشجار فهي أنسب طريقة سريعة وفعالة لمعالجة أزمة المناخ في يوليو، حيث أشار العلماء أن هناك ما يقارب1.7 مليار هكتار من الأراضي الخالية من الأشجار في جميع أنحاء العالم والتي يمكن أن تنمو عليها أكثر من تريليون شجرة.

كما أشارت الدراسة أن الأشجار قد تعوض ثلثي جميع انبعاثات الكربون من الأنشطة البشرية في العالم، وكان قد شهد العالم غضب بسبب أزمة المناخ ، حيث شارك أطفال من  150 دولة في إضراب عالمي للمناخ. تحت قيادة غريتا ثونبرغ البالغة من العمر 16 عامًا ، كما انضم أربعة ملايين محتجًا للدعوة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لوقف التغير المناخي السريع.

حيث سيحمل الأطفال والناشطين فشل الحد من الاعتماد على الوقود الأحفوري ، حيث أظهرت استطلاعات للرأي شملت الآلاف من الأشخاص تتراوح أعمارهم بين بين 8 و 16 سنة في وقت سابق من هذا العام أن ما يقرب من ثمانية من كل 10 أطفال قلقون بشأن تغير المناخ مرة واحدة على الأقل كل شهر، حيث يدرك حوالي 68 في المائة من الأطفال التأثير الشديد لتغير المناخ على المدى الطويل.

وتهدف حملة زراعة الأشجار #PlanTree  إلى زراعة ما يقارب 12 مليون شجرة  خلال شهر بمقدار شجرة واحدة لكل طفل في المملكة المتحدة، حيث ترى الحملة أنه يجب أن يتم تكريم الأطفال من خلال جعل زراعة الأشجار أولوية عاجلة.

 

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.