منوعات

حقيقة فيديو الطفلة المخطوفة بـ الناصرية وتعذيبها بوحشية

فيديو الطفلة المخطوفة كامل

في الأيام الأخيرة، انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يزعم أن طفلة من الناصرية بالعراق تعرضت للتعذيب والخطف على يد إمرأة بطريقة وحشية وقد أثار هذا الفيديو الجدل والاستياء في العراق.

حيث تم تداول الفيديو بشكل واسع على السوشيال ميديا، وبحسب النشطاء، فإن الطفلة المخطوفة من محافظة الناصرية بالعراق، وبدأ البحث عن فيديو الطفلة المخطوفة من الناصرية بدون حذف والتي تم خطفها وتعذيبها من قبل إمرأة مجهولة.

حقيقة فيديو الطفلة المخطوفة من الناصرية

بالبحث عن حقيقة فيديو الطفلة المخطوفة تبين فيما بعد أن هذا الفيديو قد تم تزويره باستخدام تقنية حديثة لإثارة الجدل، وهو فيديو لفتاة صغيرة تبلغ من العمر 5 سنوات، سبق وعرض على اكثر من منصة.

وقد أكدت السلطات العراقية أن الفيديو ليس لطفلة مخطوفة، وأنه تم تزويره بشكل واضح، ويعد هذا الفيديو مثالاً على الأخبار الزائفة التي تنتشر على الإنترنت لتحقيق أهداف معينة.

كما كشفت مجموعة التقنية من أجل السلام، المختصة بكشف التزييف الالكتروني، قالت في بيان لها، انه “على الرغم من بشاعة المشهد، ورفضنا تعرض أي طفل لأي نوع من سوء المعاملة بغض النظر عن انتمائه.

إلا أن المقطع المرفق سبق أن تم تداوله بداية شهر ايار 2023، ولا يعود للعراق كما تم الادعاء بل لإحدى دول أمريكا الوسطى، حيث تم اتهام إمرأة تبلغ من العمر 24 عامًا تدعى (ماريا فالدينا سيليس) بتعنيف الطفلة.

وظهرت (سيليس) لاحقاً بمقطع فيديو تنكر فيه الأمر مبينة أنه تشابه بالهيئة، وأشارت إلى أن رجال الشرطة جائوا الى منزلها من أجل التحقيق معها إلا أنهم غادروا بعد اكتشافهم أن الطفلة ليس لديها أي آثار للتعنيف.

فيديو الطفلة المخطوفة من الناصرية
فيديو الطفلة المخطوفة من الناصرية

لذلك، يجب على الجميع أن يكونو حذرين ويتحققوا من صحة الأخبار ومعلومات، التي يتم تدولها على الإنترنت، وعدم الانجرار وراء الشائعات والأخبار الزائفة.

زر الذهاب إلى الأعلى