وفاة المغنية البنغلاديشية شهناز رحمة الله عن عمر يناهز 67 عاماً

عرب ميرور- توفيت المغنية البنغلاديشية شهناز رحمة الله  اليوم الأحد، حيث تعد أحد المطربات الشعبيات الشهيرات في جنوب آسيا، حيث عرفت شعبياً باسم شهناز بيغوم في بلادها بنغلادش بعد أن عانت من نوبة قلبية.

وامتهنت شهناز رحمة الله البالغة 67 سنه، الغناء لفترة امتدت لخمسه عقود حيث اشتهرت بغنائها لعدة ألوان غنائية، وخاصة الأغاني الوطنية.

وكانت شهناز رحمة الله قد اعتزلت الغناء قبل سبع سنوات، وتوفيت في منزلها بالعاصمة دكا.

واشتهرت رحمة الله كمغنيه في دكا في منتصف الستينات، حيث بدأت مسيرتها المهنية في الاذاعه في سن العاشرة، كما غنت العديد من الأغاني الوطنية خلال حرب التحرير في السبعينات.

أما الجوائز التي تم منحها للراحلة شهناز رحمة الله، كالتالي:

في عام 1992 ، منحت رحمه الله الجائزة الثانية العليا للمدنيين في بنغلادش.

وفي عام 2006 ، تم تصنيف أربعة من أغنيات شهناز علي قائمه بي بي سي من أفضل 20 أغنيه بنغالية في كل الأوقات.

وأقيمت اليوم الأحد صلاة الجنازة على شهناز رحمة الله في مسجد بارك، تاركة وراءها زوجها وابنها وابنتها.

وقد كسبت شهناز رحمة الله أشاده من باكستان وبنغلاديش علي وسائل الإعلام التي ذكرتها بأنها “مغنيه موهوبة” و “صوت الأمه”.