الخطوط الجوية الأمريكية تبدأ اختبار طائرات بوينج ماكس 737

عرب ميرور- بدأت فرق من الخطوط الجوية الأمريكية الثلاثة والتي تمتلك طائرات بوينغ 737 ماكس، في مراجعة برمجيات الطائرات التي تم إيقافها في عدة دول، في مقر مصنع الشركة في رينتون بولاية واشنطن، حيث قالت مصادر لوكالة فرانس برس أن الهدف إصلاح نظام الطائرة الذي يشتبه في أنه تسبب في حادث سقوط طائرة تابعة للخطوط الجوية الإندونيسية وأودت بحياة 189 شخصاً.

وقالت مصادر أن شركة بوينج من المقرر أن تقدم تحقيقها للمسؤولين والطيارين التابعين للخطوط الجوية الأمريكية، وتشير الزيارات إلى أن الشركة تقترب من الانتهاء من برنامج التصحيح الذي تقوم به في أحدث طائراتها 737 ماكس منذ حادث الطائرة الإندونيسية في أكتوبر الماضي، إلا أنه لم يتم تحديد استئناف رحلات الطائرات حتى الآن.

كما يلزم أن تخضع بوينج وإدارة الطيران الفيدرالية الأمريكي، والبرمجيات التي تم إصلاحها، للتدقيق الأمريكي والعالمي، حيث تعاني شركة بوينج من طائراتها ماكس بعد ثاني حادث تحطم لها لطائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية في يوم 10 مارس الجاري.

وذكرت رابطه الطيارين المتحالفين التي تمثل طياري الخطوط الجوية الأمريكية أنها تجري محادثات مع بوينغ والطيران الفيدرالي الأمريكي وشركات الخطوط الجوية لإعادة الطائرات إليها مره أخرى في أقرب وقت ممكن ولو بمستوي مقبول من السلامة.

ويشتبه في أن النظام ، المعروف باسم نظام تكبير الخصائص المناورة ، أو MCAS ، يلعب دورا في كل من الكوارث ، التي قتلت معا 346 شخصا. في حين لا يزال كلا الحادثين قيد التحقيق.

من جهتها، قالت  شركة ساوث ويست ، أكبر مشغل لشركة ماكس في العالم وشركة يونايتد إيرلاينز ، إنها ستراجع أيضًا الوثائق والتدريب المرتبطة بتحديثات بوينغ يوم السبت.

قد يعجبك ايضا