ترامب يتواصل مع كوريا الشمالية لاستئناف المحادثات

أجرت إدارة البيت الأبيض اتصالات مع حكومة كوريا الشمالية لاستئناف المحادثات النووية، وكانت قد تراجعت العلاقات بين أمريكا وكوريا الشمالية عام 2018 بعد اجتماع ترامب وكيم لكنها سرعان ما عادت للعداء في أكتوبر 2019 عندما حددت بيونج يانج مهلة نهاية العام للولايات المتحدة لتغيير سياستها النووية .

حيث عبر عدد من المسؤولين عن تفاؤلهم بحقيقة أن بيونغ يانغ لم تقدم بعد “هدية عيد الميلاد” التي وعد بها كيم للولايات المتحدة، حيث كان يتوقع البعض أن الهدية قد تكون عبارة عن العمل العسكري أو الاختبار ، فيما قال البعض أنها قد تكون عبارة عن مزهرية جميلة بدلاً من اختبار صاروخي.

وكانت قد توقفت محادثات نزع السلاح النووي بعد اختتامها في هانوي بشكل مفاجئ في وقت سابق من هذا العام، وكان قد عقد الاجتماع في العاصمة الفيتنامية الذي أحرز فيه الطرفان تقدما في التفاوض من أجل تطبيع العلاقات واحتمالية نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية ورفع العقوبات عن كوريا الشمالية ، بعد أن وصل الطو=رفان إلى طريق مسدود .

و في الآونة الأخيرة أجرت بيونج يانج عدة تجارب إطلاق لصواريخها القصيرة والمتوسطة المدى ، التي علقتها أثناء مفاوضاتها مع واشنطن.

قد يعجبك ايضا

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.