منظمة التعاون والتنمية تتنبأ بعدم تجاوز نمو الاقتصاد العالمي 3.3 هذا العام

تنبأت منظمة التعاون والتنمية أن الاقتصاد العالمي لن يتجاوز نموه 3.3 هذا العام بسبب التوترات التجارية والشكوك المتعلقة بالأمور السياسية.

وأوضحت المنظمة في بيان لها أنها تفسر التباطؤ في نمو الاقتصاد بسبب التوترات التجارية والشكوك السياسية خصوصا أن هناك تراجع متواصل لثقة الشركات والمستهلكين.

وخفضت المنظمة تقديراتها للنمو في كل اقتصادات مجموعة العشرين تقريبا، خصوصا لمنطقة اليورو حيث لن يتجاوز الواحد بالمئة مقابل 1,8 في المئة في تقديرات الفصل الماضي.