منوعات

تفاصيل فيديو فضيحة هبة السيد “أم زياد”مع أولادها تيك توك يوتيوب.. القصة الكاملة

اليكم الآن تفاصيل فيديو فضيحة هبة السيد “أم زياد”مع أولادها تيك توك يوتيوب كامل من دون حذف، الذي أشعل السوشيال ميديا وأثار الرأي العام المصري والعربي.

فقد اعتادت هبة السيد أو أم زباد بالظهور على منصات جلب الأرباح مثل تيك توك ويوتيوب في عدد من الفيديوهات بصحبة أبنائها لتحقيق عدد من المشاهدات.

وكانت الصدمة الحقيقية للجماهير المتابعة لها في فيدهواهتها الأخيرة بصحبة ابنائها الصغار وهي تتكلم عن ابنتها حبيبة الكبيرة وابنها الكبير وتتهمهم بـ اتهامات مشينة وفاضحة.

ليرد الزوج المنفصل عنها بدوره هو الآخر عليها من خلال مقطع فيديو ليرد عن الخوض في عرض ابنته وابنه في مهزلة أخلاقية غريبة على الشارع المصري.

تفاصيل فيديو فضيحة هبة السيد “أم زياد”مع أولادها

هوس المكاسب والأرباح السريعة من تيك توك ويوتيوب دفع صانعة محتوى تدعى هبة السيد أو ام زياد باتهام ابنتها المراهقة حبيبة وابنها الكبير بممارسة الرذيلة سويًا في حجرة الاطفال امام اعين اخوانهم الصغار مع ذكر تفاصيل في الفيديو تقشعر لها الابدان.

والغريب في الفيديو قيام الأم بجعل الطفلة الصغيرة تروي أحداث جنسية تدعي انها شهدتها بين اخوها واختها على الملأ أمام الملايين.

فضيحة أم زياد تيك توك
التيك توكر هبة السيد

وقد انهالت التعليقات التي تهاجم أم زياد في قول تلك الاتهامات على ابنها وابنتها وطردها لهما للعيش مع والدهما المنفصلة عنه منذ سنوات.

وقد قال هاجم أحد المتابعين هبة السيد، حتى لو أن ما ترويه دون أي دلائل صحيح كان يجب أن تحل مشاكلها الشخصية في حدود بيتها وكان أولى بها ستر ابنتها وابنها دون فضحهم، وأن ما تفعله لا يعني سوى اختلاق الأحداث من أجل تصدر الترند وجذب المزيد من المشاهدات.

ومن المنتظر أن تخضع هبة السيد أو أم زياد مشهورة التيك توك إلى التحقيقات من قبل الحكومة المصرية، حيث تعددت البلاغات التي قدمت في حقها والاتصالات على خط نجدة الطفل من قبل نشطاء مصريين.

فيديو فضيحة هبة السيد “أم زياد” مع أولادها تيك توك

@bassant7777

#ام_زياد_وهبه #تفضح_ابنائها تصرف صحيح ام خاطئ؟ مشكلة ابناء ام زياد وهبه 💔

♬ الصوت الأصلي – بطاطا 🥔

ومما لا شك أن المجتمع المصري والكثير من المجتمعات العربية قد شهد تغيرات أخلاقية غريبة خلال السنوات الأخيرة، بسبب عدم الوعي الديني والأخلاقي لما يتم تداوله مؤخرًا على منصات التواصل، وقد أدى ذلك للعديد من الدعوات بغلق التيك توك ومثل تلك القنوات في الوطن العربي.

زر الذهاب إلى الأعلى