كشف امتحانات الشهادة السودانية 2019 أسئلة امتحانات الثانوية السودانية

تحدثت مصادر صحفية عن كشف امتحانات الشهادة السودانية ٢٠١٩ ، وهو الأمر الذي أثار ضجة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقد تداول البعض تسريب ورقة امتحان علوم الحاسوب – تغذية الحيوان – تاريخ الفنون، الكيمياء – الدراسات الإسلامية – العلوم العسكرية وقد طمأن وكيل وزارة التربية والتعليم، ورئيس مجلس امتحانات السودان “الطاهر حسن الطاهر”، في مؤتمر صحفي جميع أسر الطلاب الممتحنين وأكد بأن كشف الامتحانات وتسريبها هو أمر عار تماما من الصحة وأن على الجميع عدم الالتفات للشائعات .

ويذكر أن المواد التي يمتحنها طلاب الشهادة السودانية والتي اعلن عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن كشف وتسريب اوراق الامتحان لهذا العام هي  الكيمياء، الدراسات الاسلامية، اللغة الانجليزية، اللغة العربية، الفيزياء، اللغة الفرنسية، الرياضيات المتخصصة، الرياضيات الاساسيةوعدد آخر من المواد .

ودعا رئيس نقابة المعلمين أولياء أمور الطلاب الممتحنين والمواطنين لعدم الالتفات إلى الشائعات حول تسريب الامتحانات للشهادة الثانوية، كما حدث في العام الماضي ، مؤكداً أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الذين سربوا امتحان الكيمياء العام الماضي وأن عقوبتهم كانت السجن (17)عاماً ، مع الغرامة (17) ألف جنيه.

حقيقة كشف امتحانات الشهادة السودانية

في تصريح للكاتب مؤمن سليمان عبر (تويتر) قال فيه  أنه تم كشف امتحانات الشهادة الثانوية السودانية بالكامل لهذا العام 201 ، وأضاف : “سأمنح جهاز الأمن يومين لمعرفة الجهة الكاشفة وفضحها وتقديمها للمحاكمة علنا”، مستطردا : “إذا لم يحدث ذلك، سنساعدهم في كشف المتورطين بالأسماء والتفاصيل خدمة لله والوطن”. وفق قوله.

ويذكر أنه لا يسمح لأي طالب بعد مضي نصف الساعة بالدخول للامتحان مهما كان السبب كما أنه يمنع أي طالب أو مراقب من حمل أي كراسات أو كتب أو هواتف جوالة (موبايل) داخل قاعة الامتحان، وقد تم إرسال امتحانات المراكز الخارجية بواسطة الحقيبة الدبلوماسية بوزارة الخارجية وإكمال كل الإجراءات لسفر المناديب المشرفين على الامتحانات باتلك المراكز ، كما تم تجهيز مركزين لامتحان الطلاب الأجانب وعددهم641 طالباً وطالبة .

وقد تم تركيب كاميرات مراقبة في مخازن الامتحانات، لمنع كشف امتحانات الشهادة السودانية كما تم تشكيل لجان لأمناء المخازن من المشهود لهم بالأمانة والكفاءة ولجان لفتح المظاريف، وأوضح انه تم تشكيل لجان أمنيه في المناطق ذات الخصوصية مثل ولايات دارفور الخمس وكردفان والنيل الأزرق .

وجدير بالذكر أن عدد الجالسين في امتحانات الشهادة السودانية  أكثر من (539) ألف طالب وطالبة ،مبيناً أن عدد المراكز داخل السودان (2000)مركز ، أما خارج السودان فيبلغ عددها (13) مركزاً .

ودعا “مختار” جميع المواطنين والسياسيين إلى توفير بيئة مناسبة للممتحنين، مؤكداً أن وضع الطوارئ لا يؤثر على تأمين الامتحانات، محذراً جميع الجالسين من حالات الغش أو ارتكاب سلوك سيئ من قبل الممتحن مما سيعرضه للمساءلة القانونية.

قد يعجبك ايضا