الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / كاميرا هاتف نوكيا 3310 تتفوق على جالاكسي إس 7

كاميرا هاتف نوكيا 3310 تتفوق على جالاكسي إس 7

تفوقت كاميرا هاتف نوكيا 3310 تتفوق على كاميرا هاتف سامسونج جالاكسي إس 7 ، ومن خلال الصور ادناة تجد الفرق بين هاتف 3310 الاسطورة وهاتف اس 7 فلم يكن هاتف نوكيا 3310 عام 2000 لديه كاميرا، لكن نسخته الحالية للعام 2017، تتمتع بكاميرا دقتها 2 ميجابكسل، ورغم أنها تقل كثيراً عن نظيرتها في الهواتف الذكية الحالية، إلا أن قدرات كاميرا نوكيا 3310 تفوقت عليها.

كاميرا نوكيا 3310 الجديدة

فقد أعادت شركة نوكيا من جديد تصنيع هاتفها الأيقوني 3310 الذي ميّز جيلا من الهواتف المحمولة بعد فترة طويلة من الغياب، وبعد 17 عاما من أول إصدار له، واختبر موقع “فون آرينا” كاميرا “نوكيا 3310” لعام 2017 في التصوير الفوتوغرافي والتقط بها صوراً لأشخاص ومناظر تم تصويرها أيضاً من نفس الزوايا بكاميرا هاتف سامسونغ الحديث “غالاكسي إس 7″، وقارن بينهما. وكانت النتيجة مذهلة.

اتضح من الاختبار أن هاتف سامسونغ لم يكن منافساً قوياً بما فيه الكفاية ليقامر مع “الجبار” و”العنيد” و”الأسطوري” نوكيا 3310، الهاتف الذي عاد مجدداً، ليقهر الهواتف الذكية، رغم إمكانياته البسيطة، إلا أن “غالاكسي إس 7” يتفوق على “نوكيا 3310” في قليل من الصور الملتقطة.

صور توضح الفرق بين كاميرا “جالاكسي إس 7” و نوكيا 3310 الجديد:

صورة ملتقطة بهاتف “غالاكسي إس 7”

صورة ملتقطة بهاتف “نوكيا 3310”

صورة ملتقطة بهاتف “غالاكسي إس 7”

صورة ملتقطة بهاتف “نوكيا 3310”

صورة ملتقطة بهاتف “غالاكسي إس 7”

صورة ملتقطة بهاتف “نوكيا 3310”

وتأتي النسخة الجديدة من هاتف نوكيا 3310، بشكل أنحف وأخف وزنا من النسخة الأصلية، كما سيتوفر الهاتف بالألوان التالية: الأصفر والأحمر والرمادي والأزرق الداكن، وصُمم النموذج الجديد من البلاستيك “ناعم الملمس”، كما غيرت نوكيا من المفاتيح الرئيسية لتحل مكانها لوحة مفاتيح مركزية مربعة الشكل، مع وجود أزرار استقبال وإنهاء المكالمة ، واسعار هاتف نوكيا 3310 الجديد.

وتأتي شاشة هاتف نوكيا 3310 الجديد، بقياس 2.4 إنش ملونة وبدقة أعلى، مع وجود فتحة للذاكرة الخارجية على جانب الهاتف، وكاميرا خلفية بدقة 2 ميغا بكسل مع فلاش LED ، ويعمل الهاتف الجديد بواسطة نظام التشغيل Nokia Series 30، بدلا من أندرويد، حيث يمكن القيام بوظائف الاتصال التقليدية وإرسال الرسائل المصورة الأساسية، وتقول الشركة إن بطارية الهاتف وسعتها 1200 ميلي أمبير، تدوم مدة 31 يوما مع 22 ساعة من وقت الحديث، كما زُود بمتصفح “أوبرا ميني” للإنترنت.

ويوجد في هاتف نوكيا “القديم الجديد”، العديد من التحسينات الداخلية، مثل منفذ USB مصغر للشحن، ومنفذ للسماعات 3.5 ميلي متر، وتقنية الاتصال بلوتوث 3.0، وتجدر الإشارة إلى أن الشركة باعت 126 مليون جهاز من الهاتف الأصلي، منذ عرضه لأول مرة، في شهر سبتمبر/أيلول عام 2000، وذلك قبل إطلاق هواتف آيفون من آبل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Free WordPress Themes